المبادئ التنظيمية

للحزب الشيوعي العمالي اليساري العراقي

1- الحزب الشيوعي العمالي اليساري العراقي تنظيم ثوري ماركسي شكل من اجل تنظيم و توجيه الطبقة العاملة لانجاز الثورة الشيوعية . ان أهداف الحزب الشيوعي العمالي معلنة في برنامج هذا الحزب .

2- الحزب الشيوعي العمالي اليساري العراقي مكان لاتحاد ونشاط العمال الشيوعيين وكل المناضلين من اجل الثورة الشيوعية للطبقة العاملة . العضوية في الحزب الشيوعي العمالي مسالة اختيارية . كل من يرى نفسه شيوعياً ومشاركاً في الاهداف الاجتماعية للحزب و مستعداً للبدء بالنشاط المنظم في اطار الحزب الشيوعي العمالي العراقي لتحقيق هذه الأهداف ، يمكنه أن يصبح عضواً في الحزب . للعضو الحرية في الاعتزال او الاستقالة من الحزب .

3- العضوية في الحزب لاتحدد او تشترط أي حق من الحقوق والحريات الفردية والمدنية . وبنفس الترتيب فان العضوية في الحزب وفي ظل اية ظروف لاتعني أي نوع من الافضلية او الامتياز نسبة الى بقية الأفراد .

4- يطلق اسم الكادر على العضو الذي يناط به عن طريق الانتخاب او التنصيب مسؤولية تنظيم و توجيه نشاط الحزب في محيط معين . النشاط بصفة الكادر يستلزم قبول معايير وانضباط تتناسب والمسؤولية الحزبية التي يتولاها الشخص . يمكن لهذه المعايير وهذا الانضباط ان تحمل الافراد مسؤولية اكثر وانضباطاً احكم ، قياساً بالمعايير العامة لحقوق وواجبات الاعضاء بشكل عام . المعايير التي تشرف على النشاط بصفة كادر الحزب تثبت في القرارات الخاصة لنشاط كل هيئة حزبية وكذلك في الوثائق التي توضح التوقعات العامة للحزب من الكوادر.

5- الحزب الشيوعي العمالي اليساري العراقي منظمة من اجل تنظيم وتوجيه نضال اجتماعي معين من قبل الطبقة العاملة نفسها وان خصوصياته التنظيمية تتبع هذا الهدف الأساسي . البنيان والمعايير التنظيمية للحزب الشيوعي العمالي اليساري وضعت بشكل تسهل وتضمن ارتباط اوسع مايمكن من الطلائع الشيوعية للطبقة العاملة ونشاطها المستمر في الحزب.

6-  الوحدة الاساسية في تركيبة الحزب الشيوعي العمالي اليساري العراقي هو خلية الاعضاء التي تتشكل في الاحياء واماكن عمل العمال. يتدرج الحزب من القاعدة الى القمة بصيغة تنظيم هرمي مؤلف من اللجان المحلية الحزبية التي تتولى كل منها تقدم وتوجيه نشاط الحزب ضمن اطار منطقة جغرافية معينة . اهم هذه اللجان هي لجنة المحلة ، لجنة المدينة ولجنة المنطقة . في قمة هذا الهرم التنظيمي توجد اللجنة المركزية التي تتولى توجيه وتنظيم مجمل نشاط الحزب على الصعيد العام.

7- بالإضافة إلى التنظيم الهرمي والعمودي ، فان الحزب الشيوعي العمالي اليساري العراقي وعندما يستوجب الامر يبادر بتكوين هيئات ومنظمات متخصصة واطر تنظيمية مهيئة تتولى امر المنشورات ، الإعلام ، التثقيف ، وشبكات الارتباط واخرى تعمل باشراف اللجان التنظيمية ذات العلاقة.

8-  يسعى الحزب الشيوعي العمالي اليساري العراقي من اجل توسيع نفوذه داخل المنظمات الغير حزبية ، عمالية او غير عمالية ودفعها نحو تبني سياسات الحزب في تحركها او نيل قيادتها .  يبادر الحزب بتاسيس منظمات كهذه (عندما يرى ذلك ضروريا) .  يعمل اعضاء الحزب  داخل اية منظمة غير حزبية بشكل جناح وكتلة منظمة.

9- على الحزب الشيوعي العمالي اليساري العراقي التدخل ولعب الدور الطليعي في مجمل ابعاد النضال الطبقي وتنظيم التيار الشيوعي داخل الطبقة العاملة في كافة الاوضاع الاجتماعية والسياسية . من هذا المنطلق فان الحزب ووفقا لهذا البنيان الاساسي المتعاضد وفي اية فترة واية ظروف سيتخذ ذلك الشكل التنظيمي الذي يمكنه ان يستجيب للمتطلبات المحددة للنضال الطبقي في اية مرحلة كانت.  متطلبات النشاط العلني والقانوني والنشاط السري ، النشاط السياسي او العسكري ، النشاط في فترات الركود او الاعتلاء السياسي ، النشاط في ظروف وجود اوعدم وجود المنظمات الجماهيرية العمالية وغيرها تؤثر كل بدورها في الاشكال التنظيمية  للحزب ونوع الهيئات والاطر التنظيمية التي يشكلها الحزب .

10-  مؤتمر الحزب هو اعلى هيئة قيادية في الحزب والذي ينعقد مرة كل سنتين على الاقل، اعضاء المؤتمر هم ممثلو التنظيمات الحزبية الذين تم انتخابهم مباشرة من قبل اعضاء تلك المنظمة . اللجنة المركزية هي اعلى هيئة قيادية في الحزب خلال  مدة انعقاد مؤتمرين وينتخب اعضائها في كل مؤتمر.

11-  كافة اللجان الحزبية في تسلسل المراتب العمودي للهيكل التنظيمي للحزب يجري انتخابها.

12- المبدأ الاساسي في التسلسل العمودي لهيكل الحزب هو تنفيذ وولاء اللجان لما تقره اللجان الاعلى وكل اللجان لما تقرره اللجنة المركزية .

13-  الوحدة الفكرية في تحديد الهدف المشترك ووحدة الخطى في النضال العملي  من اجل تحقيق ذلك الهدف هو المبدأ الاساسي في العلاقات الداخلية للحزب الشيوعي العمالي اليساري . تبادل اوسع ما يمكن من وجهات النظر والوحدة الفكرية واتاحة اوسع مجال لطرح الآراء ووجهات النظر المختلفة للافراد خلال اتخاذ القرار على المستويات المختلفة ، الى جانب اعلى درجات الضبظ والاتحاد والتراص العملي من اجل تقدم السياسات والقرارت الحزبية المتخذة ، كلها تشكل العناصر غير القابلة للتفكيك في العلاقات الداخلية للحزب الشيوعي العمالي اليساري.

14- الضبط التنظيمي المحكم شرط ضروري لاستمرار عمل و تقدم حزب ثوري عمالي في ظروف غير ملائمة ومحدودة كهذه حتى في اكثر الدول ليبرالية . الانضباط السائد في الحزب الشيوعي العمالي اليساري انضباط يستند الى وعي الاعضاء بضرورات العمل النضالي الشيوعي وظروف النشاط الحزبي ، الانضباط الحزبي بالدرجة الاولى يتبع الانسجام السياسي والمعنوي للحزب وخلوص ووعي الاعضاء ونشاطهم .  الحزب الشيوعي العمالي اليساري العراقي ضمن سعيه المتواصل لتعليم هذا النظام وتقوية هذا الوعي بين اعضاءه وفعالييه ، الا ان تجاوز النظام الحزبي يواجه بالاجراءات الانضباطية المعينة . التنبيه الرسمي اقل اجراء انضباطي والطرد ( سحب العضوية ) اقوى هذه الاجراءات في الحزب.

15- الاساس في تولي المهام والمسؤوليات الحزبية لاي فرد هو اختياره الشخصي الواعي . لا يجبر أي عضو من اعضاء الحزب خلافا لرغبته لانجاز اية مهمة او قبول اية مامورية او مسؤولية ، لكن وفي الوقت نفسه فان قبول اية مسؤولية تنظيمية والمشاركة في اية هيئة حزبية يعني اعلان الاستعداد الواعي للفرد بقبول المهمة ، الأشكال و النظم و الضوابط التنظيمية الخاصة  بتلك الهيئة أو المنصب.

16- الحزب الشيوعي العمالي اليساري العراقي لا يتدخل في الحياة الخاصة لاعضاءه . لكن الحزب يحتفظ دائما بحق اتخاذ الاجراءات الانضاطية اللازمة ، الى حد الطرد عندما تتناقض تصرفات واعمال اعضاء الحزب في الحياة الاجتماعية مع المبادئ الحزبية.

 

الحزب الشيوعي العمالي اليساري العراقي

1 نيسان 2006