معاناة الجماهير بظل سلطة المحاصصة والنهب

 

أين المدرسين ياتربية بغداد ؟

 

هل يعقل بان متوسطة مجموع تلامذتها اكثر من 600 تلميذ واكثر من  24 صفا ولا يوجد بها غير ثلاثة مدرسين فقط ومدير المدرسية? لايأخذنكم العجب عندما يرسب الطلاب في الثالث المتوسط او الصفوف الاخرى ولم يبق على امتحانات نصف السنة اقل من ثلاثة اسابيع واغلب الطلبة لم يتسلم كتب او قرطاسية ولا امتحانات شهربة ولا يوجد دوام بل تجمع في الساحة لمدة ساعة. وعندما يسألون المدير يخبرهم بانه أخبر تربية بغداد الرصافة الثالثة ولا يوجد مدرسين في التربية، ويقول لهم اذهبوا الى التربية وقدموا شكوى! هذه المدرسة هي متوسطة الاقصى في مدينة الثورة قطاع 27. فاسأل مدير التربية وأسأل ضميره: هل يبقى الطلاب بدون مدرسين؟ وما اكثر المدرسين في العراق مع العلم ان هذه المتوسطة مسائية لا نهارية ويستطيع المدرسون ان يأخذوا حصصا في هذه المتوسطة. زمن العجائب حقاً. توجد مدرسة وتلاميذ ولا يوجد مدرسين!. فهل لوزير التربية علم بذلك؟ وهل لدى مدير تربية الرصافة الثالثة  علم بذلك؟ وما ذنب التلاميذ في هذه المدرسة؟. اقولها مرة ثانية انها متوسطة الاقصى المسائية في قطاع 27. نطالب وزير التربيىة بمتابعة القضية وانصاف التلاميذ وهذه ضمن واجباته...

فيضان بغداد والطوفان

في 23-12-2012 اجتاحت بغداد فيضانات ودخلت الى البيوت وانسدت الطرق من خلال امطار تساقطت على بغداد والكوت والحلة وكربلاء وديالى. ان هذه الامطار قد تساقطت لمدة 10 ساعات متتالية وتعطلت الدوائر وغرقت البيوت ومحلات وتهدمت بيوت في واسط وقتل 3 اشخاص وفي ديالى خمسة اشخاص قتلوا بعد ان انها بيتهم بينما الشعب هجر من محال سكناهم وخصوصا في مناطق مثل الثورة وحي الامانة والكرادة وزيونة والمشتل وبغداد الجديدة وعلاوي الحلة والشعلة والحرية. ولقد خرجت تظاهرات تندد بالسياسيين والساسة ولقد صورت لنا احدى الفضائيات غرق بيت رئيس مجلس محافظة بغداد كامل الزيدي. اما في مدينة الثورة فلازالت ساحة 55 وساحة مظفر والداخل منطقة منكوبة لنزوح السكان منها. اما في المحافظات فلا يقل الضرر عن بغداد العاصمة. فاين اموال امانة بغداد التي فاقت مليارات الدولارات وصرفها على الارصفة والمقرنص والبليط السئ جدا. ماذنب الذين ماتوا من اهمال البلديات وماذنب العمال وسكان هذه المناطق؟ ان دل ذلك على شئ فانما يدل على الفساد المالي والاداري لامانة بغداد واغلب الوزارات. بعد عشر سنوات من نهب اموال الشعب على مشاريع وهمية فهذه هي الفضيحة التي ايقظت الشعب والذي يطالب بمحاسبة المسؤولين. هذه مجرد امطار بسيطة فكيف اذا انهار سد الموصل وقول امين بغداد بان بان العاصمة ستكون تحت السيطرة؟

 

كفى استهتارا بارواح الناس واعصاب المواطنين. اناشد كل جماهير الشعب للخروج بتظاهرات ومسيرات لمحاسبة المفسدين وسارقي اموال الشعب ومحاكمتهم على ما اقترفوه بحق المواطن في العراق.

 

عوفي ماضي

رئيس النقابة العامة لعمال الخدمات في العراق

24-12-2012