فعاليات حملة الغاء عقوبة الأعدام

على صعيد العراق والمنطقة

 

شارك اليوم اعضاء  من ناشطين و ناشطات  لحملة الغاء عقوبة الاعدام في مدينة بغداد في عدة فعاليات مناهضة للأعدام. كما اصدر سمير نوري الناطق باسم الحملة بيانين بهذه المناسبة تم نشرها في عدة صفحات انترنيتية و على صفحات التواصل الاجتماعيالفيس بوك و على كروب الحملة باسم "لا للاعدام".

 

وتلبية لدعوة التحالف العراقي الى سمير نوري للمشاركة في ورشة عمل في بغداد حول الغاء الأعدام ، تشكل وفدا من الرفاق عوفي ماضي و عباس كامل و مريم جميل وسوسن و عمار عبدالحسين للمشاركة في فعاليات التحالف . و كان لهم دور جدي في ورشة العمل في توضيح مدى بشاعة ألاعدام و تطرقوا الى جوانب عدة من الموضوع .و قد قدمت عدة كلمات في ورشة العمل من قبل الدكتور نصر حامد والمستشار الاعلامي للسفارة الفرنسية و كلمة روفائيل عبر السكايب من اوروبا (رئيس منظمة معا لالغاء عقوبة الأعدام). وقد ابدى روفائيل استعداده للمساعدة في كل المجالات للعمل في هذه الأتجاه داخل العراق. كما قدم بعض الكلمات و المداخلات من ضمنها مداخلة سمير نوري التي  ركز فيها على عدم جدوى الأعدام لايقاف الأرهاب بل بالعكس يزيد الوضع سوءا ، وانتقد  التبريرات المقدمة بان الأوضاع الحالية لا تسمح بالغاء عقوبة الأعدام. و بين بان الحملة تناضل من اجل الغاء عقوبة الأعدام و ليس الحد من الأعدام كما كان يطرح من قبل الدكتور نصر حامد رئيس التحالف العاقي لمناهضة عقوبة الأعدام.

 

 هذا واجري عدد من الفضائيات و الاذاعات  لقاءات متعددى مع سمير نوري حول عقوبة الأعدام خاصة في الأوضاع الحالية في العراق. و كما قام بقية الرفاق بتوزيع البيانات الصادرة من الحملة و قاموا ايضا بتوزيع مجلة سكيولار على الحضور.

و قامت مجموعة اخرى من الناشطين لالغاء عقوبة الأعدام و اعضاء في الحملة برفع اللافتات في شوارع بغداد اوضحوا قيها مناهضتهم للاعدام.

 

سمير نوري.

حملة الغاء عقوبة الأعدام